الشرطة البلغارية تعتقل 44 شخصًا بعد أحداث عنف في قمة صوفيا (فيديو)

الشرطة البلغارية تعتقل 44 شخصًا بعد أحداث عنف في قمة صوفيا (فيديو)

المصدر: رويترز

قالت السلطات البلغارية، اليوم الاثنين، إن الشرطة اعتقلت 44 شخصًا في أحداث عنف شهدتها مباراة قمة محلية لكرة القدم بين قطبي صوفيا، أمس الأحد.

واندلعت اشتباكات قبل المباراة بين ليفسكي صوفيا وضيفه تشسكا، والتي فاز بها صاحب الضيافة 1-صفر. وألقى مشجعون ألعابًا نارية ومقذوفات على بعضهم بعضًا، وكذلك على الشرطة.

وقالت وزارة الداخلية اليوم: ”قبل وأثناء وبعد القمة تم اعتقال 44 شخصًا بداعي تكدير الأمن العام، وحمل أشياء ممنوعة مثل: الألعاب النارية والمواد المخدرة“.

وقالت الشرطة، إنه لم تحدث أي إصابات خطيرة.

وشهدت المواجهات بين قطبي العاصمة تاريخًا من العنف الجماهيري.

ووقعت سلسلة من الاشتباكات منذ 2000 عندما قتل مشجع في الثلاثين من عمره.

وبانتصاره أمس الأحد، صعد ليفسكي إلى المركز الثاني في الدوري البلغاري برصيد 48 نقطة من 23 مباراة متفوقًا بفارق الأهداف على غريمه تشسكا.

ويتصدر لودوجورتس حامل اللقب، الذي خسر بهدف دون رد أمام تشيرنو موري فارنا، يوم السبت، الترتيب برصيد 53 نقطة.

من جهته قال الدولي الغاني إدوين جياسي لاعب تشسكا صوفيا إنه تعرض لإساءة عنصرية من جماهير ليفسكي خلال خسارة فريقه 0/1 في الدوري البلغاري.

وطرد الحكم اللاعب جياسي، البالغ من العمر 27 عامًا، في نهاية الشوط الأول من مباراة القمة بين أكبر ناديين من حيث الشعبية في البلاد.

وكتب جناح تشسكا، الذي خاض 5 مباريات مع منتخب غانا، على ”إنستغرام ”جماهير ليفسكي ظلت تقلد أصوات القردة لكن هذا لم يزيدني إلا قوة وفخرًا بالبلد الذي جئت منه“.

ونفى ليفسكي ارتكاب جماهيره أي أخطاء.

وقال متحدث باسم ليفسكي: ”حضرت المباراة ولم أسمع أي أصوات لقردة. لن نصدر بيانًا في هذه المرحلة“.

وعاقب الاتحاد الأوروبي ليفسكي، بطل بلغاريا 26 مرة، وكذلك الاتحاد البلغاري لكرة القدم في أكثر من مناسبة بغرامة مالية بسبب حوادث عنصرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

تعليقات